بحر: عباس يقود جبهة ضد الشعب الفلسطيني

اعتبرت رئاسة المجلس التشريعي الفلسطيني تصريحات الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، التي أقرّ خلالها بتنسيق عملياته على الحدود الفلسطينية المصرية مع رئيس السلطة محمود عباس، بمثابة تأكيد على أن الأخير يقود جبهة ضد قطاع غزة.

وقال أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي، في تصريح صحفي تلقّت "قدس برس" نسخة عنه اليوم الأحد (27|9)، "إن تصريحات السيسي تؤكد أن عباس يقود جبهة ضد شعبنا".

ودعا بحر إلى إجراء انتخابات رئاسية وتشريعية ومجلس وطني بشكل عاجل.

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قد صرّح على هامش مشاركته في اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك، قائلا "إن الإجراءات التي تتخذها مصر من أجل تأمين حدودها الشرقية تتم بتنسيق كامل مع السلطة الفلسطينية، ولا تهدف إلى الإضرار بالفلسطينيين في قطاع غزة، وإنما تهدف إلى حماية الحدود المصرية والمساهمة في الحفاظ على الأمن القومي المصري والفلسطيني"، على حد قوله.

وكان الجيش المصري قد شرع مؤخرا بتنفيذ مخطط إغراق الأنفاق على الحدود مع قطاع غزة بالمياه، في الوقت الذي تداول فيه نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تسجيلا لمقابلة تلفزيونية مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يعود تاريخها إلى 6 تموز (يوليو) 2014، يقرّ خلالها الأخير بأنه صاحب فكرة إغراق الأنفاق التي يستخدمها الفلسطينيون للتخفيف من وطأة الحصار المفروض عليهم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.