البردويل: إغراق أنفاق غزة ضربة موجعة لكنها غير قاتلة

أكد القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الدكتور صلاح البردويل، على أن تشديد الحصار على قطاع غزة وإغراق أنفاقها مع مصر بالمياه "يشكل ضربات موجعة في قلب الشعب الفلسطيني ومقاومته، لكنها ليست قاتلة".
وأوضح البردويل في تصريحات  لـ "قدس برس"، اليوم الاثنين (28|9)، أن الاجراءات الجديدة على الحدود المصرية مع قطاع غزة لا تخدم إلا الاحتلال، وقال: "للأسف الشديد فقد تأكد بالدليل الآن أن إراق الانفاق بالمياه هي فكرة عباس وحلم إسرائيل قبله، لكن الاحتلال لم يقدم عليها لأنه يخشى ردات المقاومة، فقدمها عباس لمصر التي بدأت بتنفيذها، مرفوقة بحملة إعلامية شرسة ضد الضعب الفلسطيني وتشديد للحصار، في مسلسل لا يخدم إلا الاحتلال، ويوجه ضربات موجعة لقلب الشعب الفلسطيني ولمقاومته".
وشدد القيادي في "حماس" على أنه "في النهاية هذه كلها محاولات لخنق المقاومة، لكنها لن تنجح بحول الله، ولن نستسلم لها، الإسرائيليون حاولوا بالحرب والحصار ولم يفلحوا، والاجراءات الجديدة لن تقدر أن تنتزع منا أي تنازل عن ثوابتنا، نحن أصحاب قضية وحق مقدس، وواهم من يظن لوهلى أن حصارنا سيسقطنا، سيسقطون قبل أن تسقط المقاومة"، على حد تعبيره.
وكانت وسائل إعلام تناقلت تصريحاً للرئيس المصري عبدالفتاح السيسي يقول فيه "إن الإجراءات الأمنية التي تتخذها السلطات المصرية على امتداد الحدود الشرقية مع قطاع غزة جاءت بالتنسيق الكامل مع السلطة الفلسطينية".

 

أوسمة الخبر فلسطين غزة مصر حصار (خاص)

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.