العاهل الأردني يصف علاقة بلاده مع روسيا بالمتينة

التقى العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، أمس الاثنين (5|10)، في العاصمة عمان رئيسة المجلس الاتحادي الروسي، فالنتينا ماتفيينو، وأكد موقف بلاده من "محاربة الإرهاب والتطرف"، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الأردنية.
وتأتي زيارة المسؤولة الروسية إلى الأردن، بعد اعلان روسيا الأسبوع الماضي بدء غاراتها الجوية في سوريا، والتي استهدفت عددا من مواقع المعارضة، ومواقع تابعة لـ "تنظيم الدولة الإسلامية".
وبحسب وكالة الأنباء الأردنية بترا، فقد أكد العاهل الأردني ضرورة دعم الجهود الإقليمية والدولية المبذولة بهدف "التصدي للإرهاب والتطرف، والذي يهدد السلم والاستقرار العالميين"، وأشار إلى اعتزاز بلاده بالعلاقات المتينة بين الأردن وروسيا.
كما أكدت المسؤولة الروسية ماتفيينو ضرورة تعاون المجتمع الدولي لمحاربة "تنظيم الدولة، التي تمثل اليوم المشكلة الأولى للمنطقة والعالم".
ولم يصدر عن الأردن أي موقف رسمي بشكل واضح، تجاه العمليات العسكرية التي تقوم بها روسيا في سوريا.
وأعلن الأردن مشاركته في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد "تنظيم الدولة الإسلامية" الذي ينتشر في مدن عراقية وسورية، كما يشارك سلاح الجو الأردني في الغارات الجوية التي تستهدف المناطق التي يسيطر عليها التنظيم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.