إصابات في تصدي سكان الخليل لهجوم واسع للمستوطنين

تصدى سكان المنطقة الجنوبية لمدينة الخليل جنوب الضفة لغربية المحتلة لهجوم كبير شنه المستوطنون اليهود في ساعة مبكرة من فجر اليوم الأحد (18|10) استهدف منازلهم، موقعًا عدة إصابات في صفوفهم.

وقال مراسل "قدس برس" في الخليل إن المئات من المستوطنين من مستوطنة "كريات 4" المقاومة على أراضي مدينة الخليل شنوا في ساعة مبكرة من فجر اليوم الأحد هجومًا واسعًا على منازل المواطنين الفلسطينيين في المنطقة الجنوبية من المدينة.

وأطلقت مواطنون في مناطق: الحريقة، ووادي النصاري، وتل ارميدة، وعائلة دعنا القريبة من مستوطنة "كريات 4 " نداءات استغاثة من أجل مساندتهم في وجه الهجمة التي استهدفت منازلهم حيث رشق المستوطنون المنازل بالحجارة بعد اجتيازهم وجنود الاحتلال سياج المستوطنة.

وأكد شهود عيان ومصادر طبية لـ "قدس برس" نقل خمس إصابات من عائلة دعنا لمستشفى محمد علي المحتسب في المنطقة الجنوبية بينها إصابات بالرصاص الحي بعد مهاجمة منزلهم من قرابة 200 مستوطن عدا عن حالات الاختناق التي عولجت ميدانيًا.

وناشدت مساجد مدينة الخليل المواطنين وعبر مكبرات الصوت بالتصدي لهجوم المستوطنين على المنازل قرب مستوطنة "كريات 4"، حيث تجمع مئات المواطنين وسط صيحات التكبير والتهليل فيما أطلق جيش الاحتلال قنابل الإنارة والغاز المسيل للدموع صوب الشبان لمنع من الاقتراب من المستوطنين.

وهاجم الشبان الفلسطينيون حاجز "أبو الريش" في المنطقة الجنوبية لمدينة الخليل بعدد من الزجاجات الحارقة.

واستشهد أمس السبت ثلاثة فلسطينيين في مدينة الخليل بينهم فتاة تم إعدامها بدم بارد، والشهداء هم: طارق زياد النتشة, فضل القواسمي، والفتاة بيان العسيلي.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.