قوات الاحتلال تعتقل والد شهيد في القدس

أفاد محامي "نادي الأسير" الفلسطيني، اليوم الثلاثاء (20|10)، بأن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت والد الشهيد ثائر أبو غزالة أمس، بادّعاء تصريحه بأقوالٍ اعتبرها الاحتلال بـ "الانتقاميّة".
وأضاف الحاج أنه ترافَعَ عن عبد السلام خضر أبو غزالة، أمام المحكمة "المركزية" الإسرائيلية، لافتاً إلى أن الهدف من الاعتقال هو محاولة للانتقام من عائلة الشهيد.
وأوضح أن قاضي الاحتلال، وبعد استماعه للمرافعة، قرّر بأنه لا يوجد مبرّرات كافية لاعتقال أبو غزالة، فيما قرّرت النيابة الاستئناف على قرار المحكمة.
تجدر الإشارة إلى أن قوات الاحتلال أعدمت الشاب ثائر أبو غزالة (19عاماً) بعد تنفيذه عملية طعن وسط مدينة تل أبيب المحتلة، أُصيب خلالها أربعة مستوطنين بينهم مجنّدة إسرائيلية، وذلك في الثامن من شهر تشرين أول (أكتوبر) الجاري.
وتعرّضت منازل عائلة أبو غزالة الذين يقطنون في منطقة "كفر عقب" شمال القدس، وآخرون في البلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة، لمداهمات من قوات الاحتلال، تخلّلها مواجهات بين الشبّان الفلسطينيين.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.