عمال النظافة يهددون بالإضراب في اكبر مجمع طبي بغزة

هدد عمال شركات النظافة في مجمع "الشفاء" الطبي، أكبر المجمعات الطبية الحكومية في قطاع غزة، بالإضراب عن العمل يوم الاثنين المقبل (26 تشرين أول/أكتوبر الجاري)، وذلك لعدم تقاضيهم مستحقاتهم منذ عدة أشهر من قبل حكومة الوفاق الوطني.
وقال أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية في غزة لـ "قدس برس" إن مشكلة عمال شركات النظافة في مجمع الشفاء الطبي "قائمة ولم تنهي منذ استلام حكومة الوفاق الوطني في حزيران (يونيو) 2014، وهي تتجدد كل فترة لعدم تقاضيهم مستحقاتهم من قبل الحكومة".
وأضاف: "إن حكومة الوفاق دفعت قبل فترة جزء من المستحقات لهذه الشركات ورفضت دفع الضرائب بحجة أن البنك الدولي يخصم هذه الضرائب، وذلك بعد الاضرابات التي نفذتها هذه الشركات".
وأوضح القدرة أنه في نهاية حزيران (يونيو) الماضي انتهي عقود هذه الشركات، ورفضت حكومة الوفاق تجديد هذه العقود دون النظر لخطورة الأمر، فاضطر إدارة مجمع الشفاء تجديد العقود من طرفها لعدم مغادرة هذه الشركات المجمع وتركه بدون نظافة.
وأكد أن حكومة الوفاق لم تعترف بتعاقد المجمع مع الشركات، وان وزراء الحكومة في غزة تدخلوا من أجل حل هذه المشكلة، ودفع المستحقات للشركات للبقاء في عملها دون جدوى.
وأشار إلى انه قبل ثلاثة أسابيع نفذت هذه الشركات اعتصاما احتجاجيا في المجمع للمطالبة بمستحقاتها، وذلك لأنهم باتوا غير قادرين على دفع مرتبات العاملين لديهم أو شراء مستلزمات للنظافة دون أن تحرك حكومة الوفاق ساكنا .
وحذر الناطق باسم وزارة الصحة في غزة من أن "هذا الإضراب (المقرر الاثنين القادم) سيؤثر بشكل كبير على اكبر مجمع طبي في قطاع غزة، والمرضى وجودة الخدمات المقدمة لهم في ظل الأحداث اليومية مع الاحتلال وصول شهداء مصابين بشكل يومي للمجمع".

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.