إصابة مستوطن إسرائيلي طعنا بالسكين شمال الضفة الغربية

أصيب مساء اليوم الأحد (25|10)، مستوطن إسرائيلي بجراح متوسطة جراء تعرضه للطعن قرب مستوطنة "ارئيل" شمال الضفة الغربية المحتلة.

وذكر موقع "0404" العبري الالكتروني، ان فلسطينيًا طعن مستوطنًا إسرائيليًا مساء اليوم الأحد خلال تواجده على محطة لانتظار الحافلات قرب مفرق مستوطنة "ارئيل" المقاومة على أراضي المواطنين الفلسطينيين قرب مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأضاف الموقع أن المستوطن الإسرائيلي (26 عامًا) أصيب بجراح بين متوسطة وخطيرة بعد تعرضه لعملية طعن في منطقة الصدر، ونُقل إلى مستشفى "بلنسون" داخل الأراضي المحتلة عام 1948، لتلقي العلاج.

وأشار إلى أن منفذ عملية الطعن تمكن من الانسحاب من المكان، فيما هرعت قوات كبيرة من جيش وشرطة الاحتلال، وأغلقت الطرق المحيطة، فيما شرعت بأعمال بحث وتمشيط بحثا عن المنفذ الذي يرجح أنه دخل إلى إحدى القرى الفلسطينية القريبة من المنطقة. بحسب الموقع.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.