الاحتلال يدعي اعتقال منفذ عملية إطلاق النار قرب الخليل

ادعت مصادر إعلامية عبرية أن جيش الاحتلال الإسرائيلي اعتقل، صباح الأحد (15|11)، منفذ عملية إطلاق النار على المستوطنين قرب مدينة الخليل، جنوبي الضفة الغربية المحتلة، والتي أدت لمقتل مستوطنين اثنين وإصابة آخر.
وذكرت الإذاعة العبرية أن جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك" كشف النقاب صباح اليوم الأحد عن اعتقال "مشتبه" بتنفيذ عملية إطلاق النار قرب مستوطنة "عوتنيئيل"، المقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين جنوب الخليل، أول أمس الجمعة، والتي أدت إلى مقتل حاخام إسرائيلي وابنه.
وزعمت الإذاعة العبرية أن المعتقل "المشتبه به" في تنفيذ عملية إطلاق النار اعترف خلال التحقيق معه، مشيرة إلى أن قوات الاحتلال عثرت على السلاح والمركبة التي استخدمها المنفذ في الهجوم.
وكانت وسائل إعلام عبرية نشرت صورة شاب، قالت أنه الفلسطيني الذي نفذ الهجوم جنوبي الخليل يوم الجمعة الماضي، دون الكشف عن هويته.
وتعرضت مركبة اسرائيلية، الجمعة الماضية (13|11)، لعملية اطلاق نار قرب بلدة "السموع" جنوبي الخليل، أسفرت عن مقتل مستوطنين اثنين من مستوطنة "كريات أربع" وانسحاب المنفذ حينها، دون اعتقاله أو التعرف على هويته.
وشددت قوات الاحتلال الإسرائيلي من إجراءات العسكرية في مناطق الجنوبية من مدينة الخليل والقريبة من مكان تنفيذ العملية، تخللها حملات مداهمة واقتحامات وتفتيش بشكل مكثف وواسع، إلى جانب نصب حواجز عسكرية وإغلاق لمداخل بعض البلدات والقرى الفلسطينية في الخليل بالسواتر الترابية.

 

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.