الجزائر تستضيف الاجتماع السابع لدول الجوار الليبي

أعلن وزير الشؤون المغاربية والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية في الخارجية الجزائرية عبد القادر مساهل عن استضافة بلاده للاجتماع السابع لدول الجوار الليبي يوم 1 كانون أول (ديسمبر) المقبل، للتنسيق والتطرق إلى المراحل التي وصل إليها ملف ليبيا، بحضور المبعوث الأممي الجديد مارتن كوبلر والإتحاد الأفريقي والأوروبي.
وأكد مساهل، في تصريحات نقلتها الاذاعة الجزائرية اليوم الاربعاء (18|11)، أن الجزائر تتابع وتشارك في الجهود المبذولة من طرف الأمم المتحدة وبعض الشركاء ودول الجوار وتنسق مع الليبيين للخروج باتفاق في ظل حل سياسي شامل للوضع في ليبيا.
وأضاف: "إن الجزائر كانت سباقة في المطالبة بالتسوية السياسية للأزمة الليبية وأن يكون الحل بإنشاء حكومة وطنية لتسيير مرحلة انتقالية، واليوم فيه إجماع على مستوى الأمم المتحدة وكذا من دول الجوار للحل السياسي، ولاسيما مع تعيين الدبلوماسي الألماني مارتن كوبلر كمبعوث أممي جديد إلى ليبيا".
وأشار مساهل إلى أنه "تم الاستماع لكل انشغالات الأطراف الليبية والتمست قناعة الحل السياسي عند كل الليبيين وتأييد تام لوحدة وسيادة ليبيا، وتوجد إرادة لمكافحة الإرهاب الذي يتم القضاء عليه في إطار دولة قوية و قادرة".
وفي طرابلس أعرب المستشار السياسي لوفد المؤتمر الوطني للحوار صلاح البكوش، في حديث مع "قدس برس" عن عدم تفاؤله بجولة الحوار المقبلة في الجزائر، وأكد أن الوضع السياسي الليبي يزداد غموضا، وأن طرفي النزاع في ليبيا ("المؤتمر الوطني" والبرلمان) لم يستطيعا حتى الآن الاجتماع لاتخاذ قرار من الاتفاقية التي تم التوصل إليها بوساطة الأمم المتحدة في 8 من تشرين أول (أكتوبر) الجاري.
ولفت الانتباه، إلى أن "الجزائر التي تمتلك القدرة على التأثير في الموقف بشأن ليبيا، وإيجاد توازن في القوة مع مصر، ليس لها موقف واضح بشأن ليبيا سوى أنها مع الحل السياسي وضد التدخل الخارجي".
وكشف البكوش النقاب عن وجود مسودتي اتفاق الأولى موقعة في 21 أيلول (سبتمبر) الماضي، والثانية موقعة في 8 من تشرين أول (أكتوبر) الماضي، "وأن المسودة الأولى حظيت بموافقة الاغلبية في المؤتمر والبرلمان، لكن الثانية التي تضمنت تعديلات جوهرية تتصل بآلية اختيار مجلس الرئاسة وآلية اتخاذ القرار داخل المجلس، أعادت الأمور إلى المربع الأول".
وأضاف: "هذه التعديلات وفضيحة ليون بشأن تعاقداته مع الإمارات غيرت المشهد بشكل كامل، ولا أحد الآن يعرف ما إذا كان اجتماع ليبيا سيأخذ بالمسودة الأولى أم بالثانية، ومن هي الأطراف الليبية المعنية باجتماع الجزائر"، على حد تعبيره.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.