اصابة جنود إسرائيليين على حدود غزة رشقا بالحجارة

اصيب مساء اليوم الجمعة، عدد من جنود الاحتلال، إثر تعرضهم للرشق بالحجارة وسط قطاع غزة.

وقال راصد ميداني لـ "قدس برس": "إن شبان الانتفاضة غيروا هذا اليوم المكان الذي يتظاهرون فيه شرق مخيم البريج للاجئين الفلسطينيين وسط قطاع غزة حيث فوجئ جنود الاحتلال بالأمر وأوقعهم في مرمى حجارة الشبان".

وأضاف: "إن شبان الانتفاضة تمركزا اليوم في (تبة ابو حسنية) وليس قرب (بوابة المدرسة) شرق مخيم البريج الذين اعتدوا عليها وبدءوا برشق قوات الاحتلال بالحجارة حيث اصيب عدد من الجنود بجراح".

وأشار الى ان قوات الاحتلال التي اطلقت النار بكثافة دون أن تتمكن من اصابة أي من الشبان راشقي الحجارة تعمدت بعد ذلك استهداف الشبان البعيدين عن مناطق المواجهة وإصابة عدد منهم بجراح، وإطلاق قنابل غاز مسيلة للدموع بكثافة وذلك باستخدام طائرات استطلاع "بدون طيار" التي حلقت في المكان بشكل مفاجئ من اجل التغطية على انسحاب جنودها المصابين في المكان.

وأصيب اليوم الجمعة 42 فلسطينيًا بنيران قوات الاحتلال الإسرائيلي خلال المواجهات التي اندلعت على طول الحدود الشرقية لقطاع غزة، بينهم خمسة اصيبوا شرق مخيم البريج.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.