"القسّام": سنعيد صفقة "وفاء الأحرار" مجددا وسيدفع الاحتلال الثمن

أكدت كتائب "القسّام" الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أنها ستعيد صفقة وفاء اﻷحرار مجددا وتحرر الأسرى بما حققته معركة العصف المأكول من أسرى اسرائيليين لديها، مشددة على أنه "آن الأوان ليدفع الاحتلال الثمن".
وقال المتحدث باسم القسّام، خلال مهرجان أقيم مساء اليوم الخميس، بمناسبة الذكرى 28 لانطلاقة حركة "حماس"، في حي الشجاعية شرقي مدينة غزة : "أسرانا الأبطال اهنئوا واطمئنوا فخلفكم رجال أبطال حفظوا الوصية وما زالوا على نفس الدرب والنهج وفرجكم قريب بإذن الله".
وأكدت الكتائب أنها ستترك لعمليات العصف المأكول التحدث عن عمليات تحرير الأسرى، وأنها ستعيد الكرّة قريباً في "وفاء الأحرار - 2".
وكانت حركة "حماس" قد توصلت إلى صفقة تبادل للأسرى مع الاحتلال الإسرائيلي والتي اطلق عليها اسم "وفاء الأحرار"، بوساطة مصرية، في الحادي عشر من تشرين أول (أكتوبر) من عام 2011، حيث تخلت تل أبيب بموجبها وللمرة الأولى عن شرطها باستحالة الإفراج عن معتقلين "أيديهم ملطّخة بدماء الإسرائيليّين"، الذين يكون صادر بحقهم أحكام عديدة بالسجن المؤبد.
وتضمنت الصفقة إطلاق سراح 1027 أسيرًا فلسطينيًا من سجون الاحتلال الإسرائيلي (من أصل 5300 أسير في حين) على مرحلتين مقابل إطلاق حركة "حماس" سراح الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاد شاليط، الذي أُسر في عملية الوهم المتبدد في منتصف عام 2006.

 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.