القدس.. سلطات الاحتلال تسلّم جثمان الشهيدة هديل عواد

شيّعت جماهير فلسطينية، مساء اليوم الجمعة، جثمان الشهيدة الطفلة هديل عواد (16 عاماً)، من مخيم قلنديا، شمالي مدينة القدس المحتلة.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي سلّمت، مساء الجمعة (18|12)، جثمان الشهيدة عواد، عقب احتجازه لما يقارب الشهر، عبر حاجز "عوفر العسكري" بالقرب من بلدة بيتونيا، غربي مدينة رام الله، "وجرى نقله إلى مجمع فلسطين الطبي، ثم إلى مخيم قلنديا لتشييعه هناك".

يُشار إلى أن الشهيدة عواد ارتقت بتاريخ 23 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، وأصيبت قريبتها نورهان عواد، بجروح وصفت بالخطيرة في حينها، إثر إطلاق النار عليهما في مدينة القدس المحتلة بحجة تنفيذهما عملية طعن.

والشهيدة هديل هي شقيقة الشهيد محمود عواد، والذي ارتقى في تشرين الثاني 2013 متأثراً بإصابة عانى منها 6 أشهر قبل استشهاده.

ويذكر أن سلطات الاحتلال تواصل احتجاز جثامين أكثر من 50 شهيداً وشهيدة فلسطينية احتجزوا منذ بداية انتفاضة القدس.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.