أردوغان يغادر "المدينة المنورة" بعد وفاة مرافقه الإعلامي

كشفت مصادر سعودية مطلعة النقاب عن أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، قطع زيارته فجر اليوم الخميس إلى المدينة المنورة، عائدا إلى أنقرة بعدما توفي مرافقه الصحفي بأزمة قلبية.

وذكرت صحيفة "الرياض" السعودية، على موقعها الالكتروني اليوم الخميس، أن الصحافي التركي حسن كاراكيا توفي فجر اليوم في المدينة المنورة أثناء مرافقته للرئيس التركي رجب طيب أردوغان خلال زيارته، حيث تعرض لأزمة قلبية مفاجئة أثناء إقامته في الفندق نقل إثرها لمشفى الملك فهد ولفظ أنفاسه هناك.

وأشارت إلى أن الرئيس التركي قام بزيارته في المستشفى ومتابعة حالته ثم التواصل مع أسرته وتعزيتهم به عقب إعلان وفاته.

يشار إلى أن أردوغان كان في زيارة رسمية للسعودية التقى خلالها بالعاهل السعودي الملك سلمان، ثم غادر العاصمة الرياض لزيارة المسجد النبوي الشريف واضطر في وقت مبكر يوم الخميس لمغادرتها عقب وفاة مرافقه.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.