الرئيس التونسي يتعهد بحماية الحريات ويدعو شعبه للتفاؤل

اعتبر الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي أن "سنة 2016 ستكون سنة ترسيخ الديمقراطية في تونس بعد أن كانت سنة 2015 سنة الانتقال الديمقراطي الحقيقي".

وقال قائد السبسي في كلمة له هنأ بها الشعب التونسي بمناسبة حلول السنة الإدارية الجديدة 2016 ونقلتها الإذاعة التونسية اليوم: "نحن نعتقد أن سنة 2016 ستكون أفضل من سابقتها وستكون سنة انطلاقة جديدة نحو تحقيق الأهداف التي قامت من اجلها الثورة في تونس، وهي مقاومة البطالة والفقر وتهميش الجهات".

وبخصوص مكافحة الإرهاب اعتبر السبسي أن سنة 2015 كانت سنة صعبة على تونس وعلى العالم أجمع، وقال: "دولتنا لا تزال قائمة والحكومة تقوم بواجبها ونحن نتقدم في مقاومة هذه الآفة".

من ناحية أخرى أعرب السبسي عن تفاؤله حيال انجاز عديد المشاريع الاقتصادية خلال العام المقبل مشيرا إلى أن الحكومة قامت بإحياء عدة مشاريع معطلة.

وجدد السبسي التأكيد على أنه ضامن لاحترام الحقوق والحريات لكل التونسيين الذين دعاهم إلى التفاؤل والتضامن.

أوسمة الخبر تونس سياسة الرئيس تعهد

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.