تونس.. الإسلاميون يتصدرون الكتل النيابية في البرلمان

قررت نائبتان من كتلة حزب "حركة نداء تونس" اليوم الاثنين الاستقالة من الحزب، ليصل بذلك عدد المستقيلين من الكتلة 21 عضوا من أصل 86 هو عدد مقاعد "نداء تونس" في البرلمان.

وأفاد النائب المستقيل من الكتلة البرلمانية لحزب "حركة نداء تونس" وليد الجلاد، اليوم الإثنين، أن نائبتين من كتلة الحركة وهما هدى سليم ورابحة بن حسين استقالتا من الكتلة وقررتا الالتحاق بمجموعة النواب المستقيلين.

ونقلت إذاعة "شمس أف أم" التونسية عن الجلاد إشارته إلى ان 8 نواب آخرين  أعلنوا عن إستقالتهم من الحزب كخطوة أولى، وفق تعبيره.

وهكذا يتحول حزب "حركة النهضة" إلى الحزب الأول في البرلمان بنسبة 69 مقعدا.

وتأتي هذه الاستقالات المتواصلة من حزب "نداء تونس" بعد فشل جهود التقريب بين شقي الحزب، وإعلان الأمين العام السابق للحزب محسن مرزوق عن استقالته واستعداده لإنشاء حزب جديد اختار أن يعلنه يوم 2 من آذار (مارس) المقبل.

أوسمة الخبر تونس سياسة إسلاميون دور

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.