دعوى قضائية ضد إسرائيل لقتلها أسيرًا مصريًا عام 67

جنود مصريون أسري علي الارض في حرب 67

قالت مصادر إعلامية عبرية، إن أسرة جندي مصري قتل في حرب 1967 تقدمت بدعوى قضائية ضد رئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو.

ولفتت أن الأسرة تطالب بتعويضات قيمتها 10 مليون جنيه (نحو 1.3 مليون دولار)، لقتل اسرائيل ابنها الذي كان يخدم في الجيش المصري بعد أسره خلال الحرب.

وقالت صحيفة معاريف العبرية الصادرة اليوم الثلاثاء إن محام مصري يدعى ممدوح إسماعيل، هو الذي رفع الدعوى باسم العائلة  ضد رئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو في محكمة مصرية في  شمال القاهرة.

وتسعى أسرة الجندي للمطالبة بالتعويض عن قتل الأسرى المصريين خلال حرب الأيام الستة في عام 1967، باعتبار أنها "جريمة حرب" بموجب قوانين ميثاق الأمم المتحدة، ولا تسقط بالتقادم، بحسب ما جاء في أوراق الدعوى.

وذكرت الصحيفة أن القضية مسجلة تحت رقم 2877 في عام 2015، ورفعها أشقاء الجندي إسماعيل لبيب، الذي كان من بين السجناء بصفتهم الورثة القانونيين.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

من سليم تايه

المحرر: إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.