لبنان.. أنباء عن توجه جعجع لإعلان تأييد ترشيح عون للرئاسة

أعلن رئيس جهاز الإعلام والتواصل في حزب "القوات اللبنانية" ملحم الرياشي، أن رئيس حزب "القوات" اللبنانية سمير جعجع سيُعلن تأييده ترشيح العماد ميشال عون الى رئاسة الجمهورية.

وجاءت تصريحات الرياشي، التي تناقلتها وسائل الإعلام اللبنانية اليوم ذلك عقب اليوم ضمّ رئيس حزب "القوات" اللبنانية سمير جعجع والوزير جبران باسيل.

وكانت مصادر إعلامية لبنانية قد كشفت النقاب عن أن جعجع يستعد إلى الإعلان عن ترشيح عون رسمياً، مرفقاً بإطار سياسي شامل وبحضور شخصيات مسيحية ليست جزءا من الاصطفافين الآذاريين، في مؤتمر صحفي يعقده مساء اليوم الاثنين.

وكشفت صحيفة "السفير" اللبنانية النقاب في عددها الصادر اليوم، عن جهود بذلها كل "من النائب إبراهيم كنعان ورئيس جهاز التواصل والإعلام في حزب القوات ملحم رياشي، بين الرابية ومعراب، حيث التقيا عون وجعجع، وسعيا إلى وضع اللمسات الأخيرة على مشروع الاتفاق وترتيبات الزيارة المفترضة لعون إلى معراب على رأس وفد من نواب التيار المسيحيين، تتويجا للتفاهم الرئاسي بينه وبين جعجع".

وأشارت ذات المصادر إلى أنه "تردد أن جعجع أرسل موفداً من قبله إلى السعودية مؤخراً، نقل رسالة من رئيس القوات إلى القيادة السعودية (مدير المخابرات خالد الحميدان) حول حيثيات قراره المحتمل بترشيح عون والظروف التي أملت عليه اتخاذه. وأكد جعجع للرياض، عبر موفده، أن هذا القرار متى صدر لن يكون موجهاً ضدها بل له مندرجاته المسيحية والداخلية التي تبرره"، وفق تعبير المصدر.

سذكر أن منصب الرئيس في لبنان ظل شاغرا منذ آيار (مايو) عام 2014 بعد فشل الكتل السياسية في الاتفاق على مرشح يخلف الرئيس السابق الذي انتهت ولايته ميشيل سليمان.

وينص الميثاق الوطني الموقع عام 1943 أن يكون رئيس الجمهورية من الطائفة المسيحية المارونية، وقد قدم كل واحد من التحالفين المتنافسين في لبنان مرشحا لشغل هذا المنصب.

وقد رشح تحالف "14 آذار"، سمير جعجع، رئيس حزب القوات اللبنانية، ورشح تحالف 8 آذار الجنرال السابق في الجيش اللبناني ميشال عون لشغل منصب الرئيس الشاغر.

ويرى المراقبون أن من شأن حل معضلة الرئاسة، أن تحل معضلة الحكومة واجتماعات البرلمان أيضا.

أوسمة الخبر لبنان سياسة رئاسة توافق

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.