الاحتلال يعتدي على المرابطين في "الأقصى"

اعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلية، صباح اليوم الثلاثاء، على المرابطين والمرابطات الممنوعين من دخول المسجد الأقصى، بالضرب والدّفع في البلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة.
وذكرت نهلة صيام لـ"قدس برس" (وهي إحدى المُبعدات قسراً عن الأقصى)، "خرجنا في وقفة بالقرب من باب المجلس - أحد أبواب المسجد الأقصى - لنُسمع صوتنا للجميع، فنحن نريد الدخول والصلاة، فهذا حقّنا".
وأضافت أن القوات الخاصة الإسرائيلية اعتدت عليهم بالضرب المُبرح والدّفع، حيث كان من بينهم عدد من كبار السن، بعد مطالبتهم الصلاة في الأقصى.
يذكر أن شرطة الاحتلال قد وضعت أسماء أكثر من 55 من المرابطين ضمن قائمة أسمتها بـ”السوداء”، تمنع دخولهم بشكل نهائي للمسجد الأقصى، وذلك منذ منتصف شهر آب/ أغسطس الماضي، في حين تسمح شرطة الاحتلال باقتحامات المستوطنين اليومية.
وفي السياق، اقتحم 21 مستوطناً باحات المسجد الأقصى المبارك من "باب المغاربة" الخاضع لسيطرة الاحتلال الكاملة.
وذكرت مراسلة "قدس برس" أن شرطة الاحتلال والقوات الخاصة أمّنت الحماية للمستوطنين، خلال اقتحامهم وتجوالهم في الأقصى حتى خروجهم من باب "السلسلة"، كما اقتحم المسجد 90 طالباً يهودياً، وأربعة ضبّاط من شرطة الاحتلال وعنصريْ مخابرات.

ـــــــــــــــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.