تعيين رئيس جديد لجهاز الأمن الداخلي الاسرائيلي "شاباك"

أعلن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو عن تعيين رئيس جديد لجهاز الأمن الداخلي في إسرائيل المسمى اختصارا بـ "شاباك"
وذكرت الاذاعة العبرية، مساء اليوم الخميس، أن رئيس الوزراء الاسرائيلي عيّن نداف ارغمان في منصب الرئيس الجديد لجهاز الأمن العام "شاباك"، خلفا لـ يورام كوهين.
وأشارت إلى أن ارغمان البالغ من العمر (55 عاما)، التحق بالجهاز عام 1983، وكان يشغل حتى تسلمه منصبه الجديد، نائبا لرئيس الجهاز، مشيرة إلى أنه اشغل مناصب عديدة من بينها رئيس قسم العمليات في الجهاز ثم كان ممثلا للشاباك في الولايات المتحدة ونائب رئيس الجهاز لمدة ثلاث سنوات. 
يشار إلى أن جهاز "شاباك"، يخضع مباشرة لرئيس الحكومة، ووظيفته القيام بحفظ الأمن الداخلي، ومنع أي تحركات "معادية"، بالإضافة إلى كشف الأنشطة التجسسية.
ولعِبَ "الشاباك" دوراً بارزاً في تصفيات واعتقالات وأعمال تنكيل وحشية بغرض إخضاع الفلسطينيين وإجهاض انتفاضاتهم، فهو الذي يتولَّى عن طريق شبكة العملاء التي يحتفظ بها تزويد المستوى السياسي بالمعلومات التي تساعده على اتخاذ القرارات.
كما أن جميع العمليات التي يقوم بها الجيش تعتمد بشكل أساسي على المعلومات التي يجمعها الجهاز عبر عملائه، لا سيّما عمليات التصفية والاغتيال التي طالت قادة الانتفاضة وكوادرها العسكريين والسياسيين.

______

تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.