"يديعوت": لقاء استثنائي جمع العاهل الأردني ويعلون في ميونيخ

يعلون وعبد الله

وصفت مصادر اسرائيلية، لقاء وزير جيش الاحتلال موشيه يعلون والعاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، مساء أمس الجمعة، في مدينة ميونخ الألمانية بـ "الاستثنائي"، و"الهام".
وقالت صحيفة /يديعوت أحرونوت/ العبرية على موقعها الإلكتروني اليوم السبت، إن "اجتماع يعلون وعبدالله كان استثنائيا"، مشيرة إلى أن الاجتماعات بين الطرفين اقتصرت على مسؤولي الأمن في البلدين.
وأكدت الصحيفة أن اللقاء عقد بعيدا عن وسائل الإعلام، ولم يكشف عما دار فيه، خوفا من استغلاله من قبل المعارضين الأردنيين الذي يعارضون العلاقات الأمنية مع إسرائيل، بحسب الصحيفة.
وأشارت إلى أن المسؤولين الأمنيين من الجانبين رفضوا التعليق على مضمون الاجتماع، إلا أنهم وصفوه بأنه "مهم للغاية"، حيث تم مناقشة القضايا الإقليمية وتطورات الوضع في سوريا وجهد دفع عملية السلام مع الفلسطينيين.
ولفتت الصحيفة إلى أنه في الآونة الأخيرة ارتفعت الأصوات في إسرائيل التي تحذر من خطر قيام جهات إسلامية بشن هجمات على دولة الاحتلال من خلال الحدود الأردنية، وهو ما انعكس أيضا في خطاب رئيس اركان جيش الاحتلال غادي ايزنكوت الذي حذر في محاضرة له الشهر الماضي في معهد دراسات الأمن الإسرائيلي، من أن  نشطاء تنظيم الدولة قد ينفذون هجمات ضد أهداف إسرائيلية انطلاقا من الأراضي الأردنية أو من الأراضي السورية عبر مرتفعات  الجولان السورية في أعقاب الخسائر التي لحقت بالتنظيم مؤخرا.
وذكرت الصحيفة أن هذا الموضوع كان أحد المواضيع التي تم مناقشتها خلال الاجتماع، والذي يعكس استمرار التنسيق الأمني بين البلدين.
ويقيم الأردن علاقات دبلوماسية مع إسرائيل منذ عام 1994 في أعقاب توقيع معاهدة السلام بين البلدين في وادي عربة على الحدود الفاصلة بين الدولتين.
وهي ثاني دولة عربية بعد مصر وثالث جهة عربية بعد مصر ومنظمة التحرير الفلسطينية تطبع علاقاتها مع إسرائيل.
وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو زار الأسبوع الماضي، الشريط الحدوديّ مع الأردن، على خلفيّة قرار وزارة الأمن الإسرائيليّة إنشاء جدار أمني على طول 30 كيلومترًا من الحدود الأردنيّة، بكلفة تصل إلى 280 مليون شيكل (71 مليون دولار) ، حيث اعلن خلال الزيارة أنّه يجب حماية إسرائيل من "الحيوانات المفترسة" التي تحيط بها، على حدّ تعبيره.
يشار إلى أن آخر لقاء ثنائي رفيع المستوى عقد في الأردن نهاية العام 2014، بين الملك عبد الله الثاني ورئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو. 
من جانبها، أكدت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية اللقاء، بين العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، ووزير جيش الاحتلال الاسرائيلي موشيه يعلون، على هامش أعمال مؤتمر ميونخ للأمن، أمس الجمعة.
وأشارت إلى أن اللقاء بحث العلاقات بين البلدين، وتطورات الأوضاع في المنطقة، وسبل إحياء مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

_______

من سليم تايه
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.