مستوطنون يهود يؤدون طقوسًا دينية بمنطقة "أبو الصوان" قرب جنين

اقتحم العشرات من المستوطنين اليهود، بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، منطقة "أبو الصوان"، قرب قرية كفيرت، جنوبي غرب مدينة جنين (75 كيلومترًا شمال القدس المحتلة).

وقالت مصادر محلية فلسطينية لـ "قدس برس" إن المستوطنين أدوا طقوسًا دينية "ومارسوا أعمالًا استفزازية" في منطقة أبو الصوان الجبلية، "بحماية أمنية إسرائيلية مشددة".

وذكرت المصادر ذاتها أن قرية كفيرت محاذية لمستوطنة "مابودوثان" المُقامة على أراضي الفلسطينيين قرب بلدة يعبد، وقريبة من جدار الفصل العنصري. مشيرة إلى تعرض القرية وسكّانها لاعتداءات وانتهاكات متعددة من قبل قوات الاحتلال والمستوطنين.

وأوضحت المصادر أن قوات الاحتلال تُجري، في بعض الأحيان، تدريبات عسكرية لجنودها في المناطق الجبلية والسهول القرية من قرية كفيرت.

ـــــــــــــــــــــ

من زيد أبو عرة

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.