الأمم المتحدة تطلق نداءً لتوفير 162 مليون دولار لإغاثة الليبيين

قال نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة، علي الزعتري، إن لبيبا "تقف على حافة الأزمة الإنسانية".

وأشار الزعتري، إلى أن ليبيا باتت بحاجة لمبلغ 162 مليون دولار أمريكي لمساعدة 2 مليون و400 ألف مواطن تضرّروا من الأزمة في بلادهم.

وحذر الزعتري في مؤتمر صحفي عقده في العاصمة المصرية، اليوم الاثنين، من "نقص حاد" في المساعدات الإنسانية لليبيا، موضحًا أن المجتمع الدولي "لم يقدم سوى 7 في المائة من المساعدات المطلوبة".

وبيّن رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أن دول العالم "لم توفر سوى 4 مليون و400 ألف دولار أمريكي من أصل 166 مليون"، مناشدًا الحكومة الليبية والمجتمع الدولي دعم مليون و300 ألف ليبي، قال إنهم "بحاجة ماسة للمساعدة الإنسانية".

يُذكر أن "الأزمة الإنسانية المتفاقمة" في ليبيا، بسبب الحرب وآثار إقليمية، قد أثرت على ثلاثة ملايين شخص، بينهم 2 مليون و400 ألف بحاجة لمساعدة إنسانية فورية، بالإضافة لكون ليبيا "ممرًا رئيسيًا" للاجئين والمهاجرين في طريقهم لأوروبا.

ويُشار إلى أن الأراضي الليبية يوجد عليها نصف مليون نازح، من المتوقع أن ينزحوا عبر الحدود أو البحر في ظل فقدان الأمان والظروف المتدهورة، بحسب معطيات صادرة عن مكتب الأمم المتحدة بالقاهرة.

ـــــــــــــــــــ

من محمد عرفة
تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.