جنين.. "مقتل" عميد في السلطة الفلسطينية برصاص "مجهولين"

أعلنت مصادر طبية فلسطينية عن "مقتل" العميد في جهاز "الأمن الوطني" التابع للسلطة بالضفة الغربية، أيمن جرادات، عقب إصابته، اليوم الأربعاء، بعدة طلقات نارية أطلقها "مجهولون" تجاهه في بلدة السيلة الحارثية، غربي مدينة جنين (شمال القدس المحتلة).

وقالت المصادر لـ "قدس برس" إن العميد أيمن جرادات (45 عامًا)، توفي عقب وصوله لمستشفى "جنين الحكومي"، متأثرًا بإصابته "البالغة" جرّاء تعرضه لإطلاق النار.

من جانبها، أفادت جمعية "نادي الأسير الفلسطيني"، في بيان لها، أن أيمن جرادات "أسير محرر أمضى في سجون الاحتلال الإسرائيلي 23 عامًا، وأفرج عنه ضمن الإفراجات الأخيرة وفق تاهم بين السلطة ودولة الاحتلال".

وأشارت الجمعية الحقوقية إلى أن جرادات من مجموعة "الفهد الأسود"، (مجموعة عسكرية نشطت في الانتفاضة الفلسطينية الأولى وتتبع لحركة فتح)، واعتقل لدى الاحتلال وصدر بحقه حكمًا بالسجن المؤبد عقب اتهامه بـ "تصفية عملاء" والمشاركة في عمليات مقاومة ضد جنود الاحتلال.

وطالب نادي الأسير الجهات الفلسطينية الرسمية اتخاذ "الإجراءات الرادعة"، بما يحول دون تكرار "الجريمة"، وضرورة "الإصغاء" لمطالب الأسرى المحررين "بتوفير كل الوسائل المتاحة لحمايتهم وعدم المساس بهم".

يُشار إلى أن "قوة كبيرة" من أجهزة أمن السلطة الفلسطينية وصلت لبلدة السيلة الحارثية وانترت فيها، قبل أن تقوم بفتح تحقيق في ملابسات حادثة مقتل العميد جرادات.

ــــــــــــــــــــ

من زيد أبو عرّة

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.