جرافات الاحتلال تهدم منشآت تجارية قرب نابلس

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، منشآت تجارية قرب مدينة نابلس (الواقعة شمال القدس المحتلة)، بذريعة عدم الترخيص.

وأوضح رئيس بلدية بيتا (قضاء نابلس)، واصف أبومعلا، أن قوة من جيش الاحتلال ترافقها جرافات وآليات هدم ثقيلة اقتحمت البلدة الواقعة جنوب مدينة نابلس، في تمام الساعة الثانية من فجر اليوم، وشرعت بهدم ستة بركسات في "سوق الخضار المركزي"، بحجة "عدم الحصول على التراخيص اللازمة".

وأضاف أبومعلا خلال حديث لـ "قدس برس"، أن البركسات الستة المُهدمة كان الاحتلال قد أخطر بوقف العمل فيها قبل نحو شهر، ضمن 15 منشأة تابعة للبلدية في سوق الخضار، مشيرا إلى أن البلدية كانت تتابع التماسا في المحكمة العليا الإسرائيلية للاعتراض على إخطارات وقف البناء، قبل أن تتفاجأ اليوم بعملية الهدم.

يُشار إلى أن سلطات الاحتلال تواصل سياسة الأوامر العسكرية الهادفة إلى هدم منازل ومنشآت للفلسطينيين في الأراضي المصنفة "سي"، (والتي تشكل 60% من أراضي الضفة الغربية)، في محاولة لإفراغها من السكان الأصليين، وإحكام سيطرتها عليها، ودفع الفلسطينيين للرحيل منها.


ـــــــــــــــ
من محمد منى
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.