معارض سوادني: الرئيس البشير يمتلك القدرة لقيادة البلاد لتوافق حقيقي

أكد قادة "حزب المؤتمر الشعبي" المعارض في السودان، تمسكهم بنهج زعيمهم الراحل الدكتور حسن الترابي في الحوار الوطني والوفاق خدمة لوحدة السودان.

وأوضح عضو المكتب التنفيذي في الحزب مسؤول العلاقات مع حزب "المؤتمر الوطني" الحاكم، كمال عمر في تصريحات خاصة لـ "قدس برس"، أن قيادة "المؤتمر الشعبي ملتزمة بنهج التسامح والحوار الذي أرساه الدكتور الترابي، وأنها لن تفرط فيه".

وأكد عمر، أن "الرئيس البشير يمتلك القدرة لقيادة البلاد في المرحلة المقبلة لوفاق حقيقي، لكن ببرنامج سياسي مختلف مبني على التوافق، ويتضمن حريات حقيقية وقسمة حقيقية للسلطة ونظاما فيدراليا حقيقيا فيه توافق حقيقي حول القضايا الرئيسية التي يعيشها السودان".

ونفى عمر أن يكون هناك أي انزعاج لجهة غياب الرئيس عمر البشير عن جنازة الدكتور حسن الترابي، وقال: "نحن في المؤتمر الشعبي راضون على الطريقة التي تعاطى بها الرئيس عمر البشير مع وفاة الدكتور الترابي، فقد حضر الرئيس البشير إلى المستشفى وقام بإعداد طائرة خاصة لنقل الدكتور الترابي إلى الخارج، وأتى يوم العزاء، وشرح لنا أنه كان في زيارة خارجية".

وعدّد عمر "مواقف الدكتور الترابي في التسامح منذ عهد النميري، الذي سجنه نحو سبعة أعوام، ثم في عهد الانقاذ عندما سجن أكثر من مرة".

وأضاف: "الشيخ حسن الترابي شخصية سياسية كبيرة ومؤثرة على الحياة السياسية والفكرية، وقد صاحبته في عدد من فترات سجنه، كان متسامحا، وهو الذي عصم الحركة الإسلامية من الاقتتال، وهو من بادر للقبول بالحوار الوطني ودعمه"، على حد تعبيره. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.