"مخطط إسرائيلي" لتوطين 70 ألف مستوطن في مستوطنات شرق رام الله

أفادت منظمة "ييش دين" (منظمة حقوقية إسرائيلية تنشط في مجال الاستيطان وانتهاكات الاحتلال)، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تعمل على مخطط هيكلي جديد لمستوطنة "مخماش مزراح".

وأوضحت المنظمة الإسرائيلية في بيان لها اليوم الاثنين، أن المخطط يهدف لتحويل مستوطنات "معاليه مخماش"، و"ريمونيم"، و"بساجوت" و"كوخاف يئير" (مستوطنات إسرائيلية مقامة على أراضي الفلسطينيين شرقي مدينة رام الله)، إلى "ضاحية سكنية".

وبيّنت أن المخطط يشمل إسكان نحو 77 ألف مستوطنٍ يهودي في الضاحية السكنية المُعلن عنها، حتى عام 2040، مشيرة إلى أن المخطط ذاته يسعى لشرعنة البؤرة الاستيطانية غير القانونية "متسپيه داني".

وقالت "ييش دين" إن المخطط  يسعى إلى خلق تواصل من الجهة الشرقية لشارع "60" على الطريق المسمى "ألون"، وإقامة ما يقارب الـ2500 وحدة استيطانية جديدة على مساحة 790 دونمًا.

يُشار إلى أن المستوطنات الأربع (معاليه مخماش، ريمونيم، بساجوت وكوخاف يير)، وبؤرة "متسبيه داني"، يقطنها نحو ستة آلاف مستوطن، وفق معطيات دائرة الإحصاء المركزية الإسرائيلية.

وأشارت المنظمة إلى أن ما يسمى مديرية الاستيطان قدمت المخطط لـ "مجلس التنظيم الأعلى الإسرائيلي"، والذي أقرّ أسس المخطط في جلسته المنعقدة في تشرين أول (أكتوبر) 2015.

وذكرت أن المبادرين للمخطط في الجلسة حينها ادعوا أنّ إمكانيات توسّع المستوطنات محدودة بسبب النقص في الأراضي التابعة لملكية الدولة أو لملكية يهود.

ولفتت المنظمة إلى أنه في تشرين الثاني/ نوفمبر 2015، رفضت محكمة "العدل العليا الإسرائيلية" التماسًا كانت قدمته في عام 2009 باسم رئيس مجلس قرية دير دبوان، لهدم مبنى استيطاني أُنشئ على أراضٍ عامة للقرية، إلا أن المحكمة رفضت الالتماس في أعقاب مباشرة سلطات الاحتلال بشرعنة البؤرة الاستيطانيّة "متسپيه داني".

ــــــــــــ

من سليم تايه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.