أسير فلسطيني "مُحتجز انفراديًا" بسجون الاحتلال يُعلق إضرابه عن الطعام

بعد 5 أيام على شروعه بالإضراب

ذكرت مصادر حقوقية فلسطينية أن الأسير شكري الخواجا "علّق" إضرابه المفتوح عن الطعام بعد عدة أيام من الشروع به، رفضاً لاستمرار سلطات الاحتلال في عزله انفراديًا.

وقالت جمعية "نادي الأسير الفلسطيني" في بيان لها اليوم الخميس، إن الأسير الخواجا علق إضرابه نظرًا لوضعه الصحي وبالإتفاق مع "الهيئة القيادية العليا لأسرى حماس" في سجون الاحتلال.

وشرع الأسير شكري الخواجا ( 47 عامًا)،  القابع في  عزل سجن "ريمون الصحراوي" الإسرائيلي؛  الأحد الماضي، في إضراب مفتوح عن الطعام، احتجاجًا على عزله المستمر "دون أدنى مبرر" منذ 16 شهرًا.

والأسير الخواجا (وهو أحد قيادات حركة "حماس"، وينحدر من بلدة نعلين غربي رام الله، شمال القدس المحتلة)، يُعاني من عدة أمراض "مزمنة" ومشاكل في النظر والمعدة، بالإضافة إلى أوجاع بظهره وقدميه "نتيجة التعذيب الشديد الذي تعرض له خلال التحقيق العسكري بداية الاعتقال".

يذكر أن سلطات الاحتلال أقدمت على عزل الأسير الخواجا منذ عا م 2014م.

ـــــــــــــ

من يوسف فقيه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.