"الخارجية المصرية": نسعى للإفراج عن مروان البرغوثي مع الجانب الاسرائيلي

أكدت وزارة الخارجية المصرية، سعيها للإفراج عن مروان البرغوثي، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، المعتقل في السجون الاحتلال الاسرائيلي منذ 14 عامًا.

وأشارت الوزارة في بيان لها اليوم السبت، عقب لقاء وزير الخارجية المصري سامح شكري، مع فدوى البرغوثي قرينة مروان، على "استمرار بذل الجهد من أجل الإفراج عنه، وعن باقي السجناء الفلسطينيين".

ووفق البيان، فقد "استمع شكري إلى الرسائل التي بعث بها مروان البرغوثي إلى حكومة وشعب مصر، والتي تؤكد على ثقته الكاملة في محورية دور مصر في إعادة القضية الفلسطينية إلى بؤرة الاهتمام الدولي والإقليمي".

من جانبها، أكدت فدوى البرغوثي، أن "زوجها كان دائماً من المؤمنين بالحل السلمي للقضية الفلسطينية باعتبارها الضمانة لتحقيق حل الدولتين، كما أنه لا يمكن المزايدة على نضاله وما قدمه من تضحيات في سبيل الدفاع عن القضية الفلسطينية"، بحسب البيان ذاته.

وكانت قوات الاحتلال الإسرائيلي قد اعتقلت القائد في حركة "فتح" بتاريخ 15 نيسان/ إبريل 2002، عقب دهم منزلًا في أحد أحياء مدينة رام الله (شمال القدس المحتلة)، خلال انتفاضة الأقصى (الانتفاضة الفلسطينية الثانية)، واصدرت محكمة اسرائيلية حكما عليه بالسجن 5 مؤبدات وأربعين عامًا.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.