فروانة: الاحتلال قتل 207 فلسطينيين بعد اعتقالهم

منذ العام 1967

ذكرت مصادر حقوقية فلسطينية أن قوات الاحتلال الإسرائيلي قتلت 207 فلسطينيين، عقب اعتقالهم منذ العام 1967.

وقال مسؤول "دائرة الإحصاءات" في هيئة شؤون الأسرى والمحررين، عبد الناصر فروانة، إن 71 فلسطينيًا استسهدوا نتيجة التعذيب، و55 بسبب الإهمال الطبي، بالإضافة لـ 74 ارتقوا نتيجة القتل العمد والتصفية المباشرة بعد الاعتقال مباشرة.

وأوضح في بيان صحفي اليوم الأحد، أن سبعة أسرى فلسطينيين استشهدوا نتيجة إطلاق النار المباشر عليهم من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي وهم داخل السجون.

وأشار فروانة إلى أن عشرات الأسرى "توفوا" بعد خروجهم من سجون الاحتلال بفترات وجيزة "نتيجة لأمراض أصيبوا بها داخل السجون"، لافتًا النظر إلى تصاعد عمليات الإعدام لعشرات الجرحى والمصابين خلال "انتفاضة القدس".

ويحيي الشعب الفلسطيني في كافة اماكن تواجده في السابع عشر من نيسان/ أبريل من كل عام يوم الأسير الفلسطيني تضامنًا مع آلاف الأسرى الفلسطينيين القابعون في سجون الاحتلال.

وبحسب مؤسسات فلسطينية تُعنى بشؤون الأسرى، فإن سلطات الاحتلال تحتجز نحو 7 آلاف أسير فلسطيني، يُعانون من أوضاع معيشية وصحية وظروف اعتقالية صعبة، في وقت تصاعدت فيه سن القوانين العنصرية من قبل برلمان الاحتلال (الكنيست)، بهدف التضيق على الأسرى وتشديد العقوبات بحقهم.

ـــــــــــــ

من سليم تايه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.