كيري: لا نعارض إبرام اتفاق مع البنوك والشركات الإيرانية

أكّد وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، أنّ بلاده لا تعارض التعامل مع البنوك والشركات الإيرانية بعد ان التزمت طهران بتنفيذ ببنود اتفاقها النووي مع مجموعة (5 + 1).

وأضاف كيري في تصريحات للصحفيين، عقب لقائه نظيره الايراني محمد جواد ظريف في نيويورك، أمس الجمعة، "أود أن أوضح أننا رفعنا العقوبات المتعلقة بتطوير برنامج ايران النووي كما وعدنا بذلك وهناك الآن فرص جديدة للبنوك الأجنبية لتأسيس أعمال تجارية مع ايران".

وأشار الوزير الأمريكي إلى أنّه بإمكان البنوك والشركات الأجنبية، استشارة وزارة الخزانة في بلاده قبل إبرام أي اتفاق مع إيران، وذلك من أجل الاطمئنان أكثر.

من جهته، أوضح ظريف أنّ بلاده قامت بكامل واجباتها تجاه الاتفاق المبرم بينها وبين القوى الكبرى، بخصوص الملف النووي، معرباً عن أمله في أن يتمكن الشعب الإيراني من الحصول على حقوقه الناتجة عن الاتفاقية، عقب قيام الولايات المتحدة الأمريكية بالخطوات المطلوبة.

وفي كانون ثاني/يناير الماضي، أعلن الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة رفع العقوبات الاقتصادية المرتبطة بالبرنامج النووي الإيراني، وذلك بعد إعلان الوكالة الدولية للطاقة الذرية، امتثال ايران للالتزامات المطلوبة بشكل يتناسب مع الاتفاق النووي الذي تم التوصل إليه في 14 تموز/ يوليو الماضي.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.