مارثون "أسرانا رمز وحدنا" يجمع "فتح" وحماس" في فعالية موحدة

شارك المئات من الشبان وقادة الفصائل الفلسطينية، اليوم السبت في مارثون رياضي جاء بدعوة من اتحاد العاب القوى الفلسطيني وحركتي "فتح" و"حماس" في ذكرى "يوم الأسير الفلسطيني".

وانطلق المارثون، الذي حمل شعار "أسرنا رمز وحدتنا"، من منطقة "مرفأ الصياديين" على شاطئ بحر مدينة غزة بمشاركة نحو 400 عداء فلسطيني وقادة الفصائل، باتجاه مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمسافة 6 كيلو متر.

ويشار إلى أن هذه الفعالية المشتركة هي الأولى لحركتي "فتح" و"حماس" منذ بدء الانقسام عام 2007 وشهدت إقبالاً كبيرًا من قيادات وعناصر الحركتين ولجنة الأسرى في القوى الوطنية والإسلامية.

وشدد عبد الله الافرنجي عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" في كلمة له قبيل انطلاق المارثون على ضرورة تذليل كل العقبات من أجل إنهاء الانقسام وعودة الوحدة الوطنية.

وأكد على أهمية التوحد خلف قضية الأسرى التي صنع رجالها "وثيقة الوحدة الوطنية"، داعيا إلى تعزيزها وتجاوز كل الخلافات التي وصفها بـ "الصغيرة".

من جهته، وعد إسماعيل رضوان القيادي في حركة "حماس" باستمرار الجهود والمساعي من أجل تحرير الأسرى في سجون الاحتلال.

وشدد على أن حركته تعمل ليل نهار من أجل تحرير كافة الأسرى من سجون الاحتلال وتبيض هذه السجن من خلال صفقة تبادل مشرفة.

ودعا إلى الالتفاف حول قضية الأسرى، وحيا الجهود المشتركة التي تعزز المصالحة الفلسطينية وتنهي الانقسام الداخلي.

وفي السياق ذاته، رحب خالد البطش القيادي في حركة "الجهاد الإسلامي" في كلمة القوى الوطنية والإسلامية بهذه الخطوة الميدانية والعملية بالتنسيق بين حركتي "فتح" و"حماس" في يوم الأسير الفلسطيني .

وطالب بتعزيز هذا التعاون وتطويره وصولا إلى إنهاء الانقسام وإلى الأبد من اجل التفرغ للقضايا الكبرى مثل قضية الأسرى والاستيطان والقدس واللاجئين.

ويُحي الفلسطينيون في السابع عشر من نيسان /ابريل من كل عام "يوم الأسير الفلسطيني" كيوم وطني لإسناد الأسرى في سجون الاحتلال وللتضامن معهم.

وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها نحو سبعة آلاف أسيرًا فلسطينيًا، موزعين على 25 سجنًا ومركز توقيف، بينهم 1500 أسيرًا من المرضى الذين هم بحاجة ماسة لإجراء عمليات جراحية، ومئات النساء والأطفال، وعدد من النواب، وأربعين  أسيرًا امضوا أكثر من عشرين سنة في سجون الاحتلال.

ـــــــــــــــ

من عبدالغني الشامي
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.