قيادي في "حماس": اعتقال السلطة لطلبة "بيرزيت" يُعد تدخلا سافرا بالانتخابات

أكد القيادي في حركة "حماس"، وصفي قبها، أن تغييب أبناء ومؤيدي الكتلة الاسلامية من جامعة بيرزيت، والجامعات الفلسطينية في سجون السلطة، "يُعد تدخلاً سافراً في العمل الطلابي داخل المؤسسات الأكاديمية الفلسطينية".

وأشار قبها في حديث لـ "قدس برس"، أنه ومنذ قدوم السلطة الفلسطينية وإنشاء الأجهزة الأمنية التابعة لها وهي تتدخل مباشرة من خلال إختطاف الطلاب والمؤيدين للكتلة الاسلامية وخلق حالة من الخوف والإرباك في أوساط الطلبة".

وأكد أن الأجهزة الأمنية، وعبر هذه السنوات، "كانت تعمل على عسكرة الجامعات والمعاهد الأكاديمية، وتلاحق الطلاب حتى داخل ساحات الجامعات وفي حرمها، وخاصة أن الطلاب على درجة من السلمية ما يجعله يفكر بعدم تشويش مسيرته التعليمية، ويحول دون تواصلها".

وطالب وزير الأسرى السابق، أجهزة أمن السلطة "الكف عن ملاحقة واختطاف أبناء الكتلة الإسلامية ومؤيديها والوقوف موقف الحياد من العمل النقابي الطلابي"، معتبرا أن استمرارها على النهج يُعد دليلا على انحيازها لطرف الشبيبة الفتحاوية الأمر الذي يعتبر انتهاكاً صريحا للقانون الأساس الذي يكفل الحريات العامة، على حد قوله.

كما طالب المؤسسات الحقوقية والإنسانية، العمل على الإفراج عن كل الطلبة المختطفين لديها وخاصة من جامعتي بيرزيت والنجاح الوطنية.

ويواصل جهاز الأمن الوقائي في مدينة رام الله، اعتقال أربعة من طلبة الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت، بالتزامن مع مرحلة انتخابات مجلس الطلبة التي تعيشها الجامعة هذه الأيام.

وفي بيان صادر عن الكتلة الإسلامية في جامعة بيرزيت، اليوم الثلاثاء، أوضحت الكتبة أنه منذ السابع من شباط/فبراير الماضي، تواصل أجهزة السلطة اعتقال الطالب بكلية التجارة محمود مثقال صالح (21 عاماً)، والطالب بكلية التمريض جميل مصطفى تيم (20 عاماً)، والطالب بكلية التجارة محمد إبراهيم كنعان (21 عاماً)، وهم من بلدة ترمسعيا، حيث تتهمهم الأجهزة الأمنية بالتخطيط لتنفيذ عملية للمقاومة ضد قوات الاحتلال.

فيما يواصل وقائي رام الله اعتقال الطالب إسلام معدي، وهو عضو في مؤتمر مجلس الطلبة عن الكتلة الإسلامية، منذ السادس من شباط/فبراير الماضي، وهو من قرية "كفر مالك" شرقي رام الله.

وأشار البيان إلى أن الأجهزة الأمنية تحرم الطلبة الأربعة من إكمال فصلهم الدراسي كما بقية الطلبة، فيما تمنعهم من الإدلاء بأصواتهم في انتخابات مجلس الطلبة المزمع إقامتها يوم غد الأربعاء.

يُذكر أن جامعة بيرزيت ستشهد اليوم المناظرة الانتخابية بين الكتل الطلابية المتنافسة على مقاعد مجلس الطلبة، فيما سيكون يوم غد الأربعاء يوم التصويت في الانتخابات التي اكتسحت الكتلة الإسلامية العدد الأكبر من مقاعدها في العام المنصرم.

______

من زيد أبو عرة
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.