خالد مشعل: نتائج بيرزيت دليل على أن شعبنا لا يقبل إلا بخط المقاومة

قال رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، خالد مشعل، إن فوز كتلة الوفاء الإسلامية بانتخابات جامعة بيرزيت "رد على سياسة التنسيق الأمني ومرحلة الضعف والاستجداء".

وشدد مشعل على أن النتائج تُشير إلى "أن الشعب الفلسطيني واعٍ ولا يقبل إلا بخط المقاومة وبالخط السياسي القوي". مشيرًا إلى أنها "نجاح للديمقراطية الفلسطينية".

تصريحات رئيس المكتب السياسي لحركة "حماس" جاءت خلال كلمة هاتفية موجزة له في احتفال الوفاء الإسلامية (الذراع الطلابي لحركة حماس في جامعة بيرزيت)، بفوزها في انتخابات مؤتمر اتحاد مجلس الطلبة بالجامعة.

وتابع: "محتاجون إلى إعمال قاعدة الديمقراطية والانتخابات الحرة والنزيهة، التي نحتكم إليها في بناء النظام السياسي الفلسطيني".

ودعا خالد مشعل طلبة "الكتلة الإسلامية"، إلى مزيد من "التواضع" والتواصل مع جميع طلاب الجامعة، و"التفاني" بخدمتهم على اختلاف توجهاتهم الفكرية والسياسية، والحرص على تشكيل مجلس طلابي يضم الجميع على قاعدة الشراكة.

وكانت كتلة "الوفاء الإسلامية" في جامعة بيرزيت، شمالي مدينة رام الله (شمال القدس المحتلة)، قد فازت أمس الأربعاء،  في انتخابات مؤتمر مجلس الطلبة، وحصلت على 25 مقعدًا (من أصل 51 مجموع مقاعد مؤتمر مجلس الطلبة)، بمجموع 3481 صوتًا، متقدمة على كتلة "الشهيد ياسر عرفات" (الذراع الطلابي لحركة فتح) بفارق أربعة مقاعد، (الشبيبة الفتحاوية حصلت على 21 مقعدًا بمجموع 3035 صوتًا).

ـــــــــــــــــــ

من محمد منى

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.