الاحتلال يعتقل 4 فلسطينين من الضفة الغربية والقدس

صورة أرشيفية

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأحد، أربعة فلسطينيين من الضفة الغربية والقدس المحتلتيْن، عقب اقتحام منازلهم وتفتيشها والعبث بمحتوياتها.

وذكر تقرير لجيش الاحتلال، أن قواته اعتقلت ثلاثة فلسطينيين ممّن وصفهم بـ "المطلوبين"، بينهم متهمين بممارسة أنشطة تتعلّق بالمقاومة ضد الجنود والمستوطنين.

وأشار التقرير إلى أن الاعتقالات طالت شابًا من بلدة بيرزيت، شمالي مدينة رام الله (شمال القدس المحتلة)، وآخريْن من بيت أمر، شمالي مدينة الخليل ( جنوب القدس).

وأفادت مراسلة "قدس برس" أن قوات الاحتلال اعتقلت "الحاج محمود داود عياد"، من بلدة أبو ديس (شرقي القدس)، وهو والد الدكتور "سامر عياد" الذي اعتقل قبل عدة أيام، بالإضافة لاقتحام عيادة الأسنان الخاصة بالأسير الدكتور سامر، ومصادرة جهاز الحاسوب.

ودهم جيش الاحتلال منزل عائلة الأسير "محمد النجار"، في مخيم العزة للاجئين الفلسطينيين، شمالي مدينة بيت لحم (جنوب القدس)، قبل أن يقوم عناصر الاحتال بتحطيم محتوياته، علمًا أن الاحتلال اعتقل النجار؛ أمس السبت، على أحد الحواجز العسكرية غربي رام الله، بزعم نيته تنفيذ عملية.

وقال مراسل "قدس برس" في الخليل، إن قوات الاحتلال تسببت بإشتعال النيران في عشرات الدونمات من أراضي الفلسطينيين قرب مستوطنة "نيجهوت" (مستوطنة إسرائيلية مُقامة على أراضي الفلسطينيين جنوبي الخليل)، عقب إطلاق "قنابل إنارة" بشكل مُكثّف.

وأشار إلى أن النيران "أتت" على عشرات الدونمات، ووصلت لأحد المنازل الفلسطينية، ما تسبب بوقوع حالات اختناق في صفوف سُكّان ذلك البيت.

ـــــــــــ

من يوسف فقيه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.