"حماس": تأجيل فرنسا مؤتمر السلام دليل إضافي على فشل خيار التسوية

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إعلان فرنسا تأجيل المؤتمر الدولي للسلام، "دليلاً إضافياً على فشل خيار التسوية، ومشروع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس".

ودعت الحركة على لسان المتحدث باسمها سامي ابو زهري في تصريح صحفي مقتضب، قيادة حركة "فتح" إلى التخلي عما أسمته "العبث السياسي وأوهام التسوية".

وطالب أبو زهري، اليوم الثلاثاء، حركة "فتح" بالعودة إلى "الخيارات الوطنية على قاعدة الثوابت والشراكة والمقاومة".

وقررت فرنسا تأجيل المؤتمر الدولي للسلام الذي كان مقرراَ انعقاده في 30 أيار/ مايو الجاري، في محاولة منها لدفع العملية السياسية المتجمدة بين الفلسطينيين والإسرائيليين منذ نيسان/ ابريل 2014.

وأعلن الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند اليوم الثلاثاء، خلال حديث مع إذاعة "أوروبا"، عن تأجيل المؤتمر إلى صيف العام الجاري، مشيرا إلى "أنه سيتم تحديد موعد جديد يُعلن عنه لاحقا".

ـــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.