62 مستوطنا يقتحمون الأقصى صبيحة أول أيام رمضان

اقتحم عشرات المستوطنين اليهود، صبيحة أول أيام شهر رمضان المبارك، باحات المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة، من جهة "باب المغاربة" (أحد أبواب الأقصى ويخضع للسيطرة الإسرائيلية الكاملة).

وذكرت مراسلة "قدس برس" أن شرطة الاحتلال الإسرائيلي ترافقها قوات عسكرية خاصة، أمّنت صباح اليوم اقتحام 62 مستوطنًا يهوديًا لباحات المسجد الأقصى والتجوّل فيها، مشيرة إلى أن المستوطنين تلقوا شروحات حول "الهيكل المزعوم".

وأضافت أن المصلّين توافدوا منذ الصباح الباكر إلى المسجد الأقصى، وأقاموا حلقات لقراءة القرآن في مصلياته وباحاته، وتصدّوا للمستوطنين المُقتحمين بـالتكبير.

يذكر أن شرطة الاحتلال عادة ما تسمح بدخول المستوطنين خلال شهر رمضان المبارك، ما عدا العشر الأواخر منه.

وكان نحو 307 مستوطنين اقتحموا باحات المسجد الأقصى؛ خلال فترتيْ الاقتحامات الصباحية والمسائية، أمس الأحد، في ذكرى احتلال الشطر الشرقي من مدينة القدس عام 1967 خلال حرب الأيام الستة (حرب حزيران).


ــــــــــــــ

من فاطمة أبو سبيتان

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.