الشرطة الاسرائيلية تفتح تحقيقا في تورط نتنياهو بقضايا جنائية

كشفت مصادر إعلامية عبرية، النقاب عن أن وحدة التحقيقات الخاصة في الشرطة الإسرائيلية والمسماة "أهاف 433" تجري تحقيقا سريا ضد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وقالت القناة "الثانية" العبرية، الليلة الماضية: إن "التحقيقات تجري في سرية تامة بشأن قضايا لم يسمح بنشرها"، موضحة أن ما يجري هو فحص امكانية تورط نتنياهو بقضايا جنائية لم يفصح عنها قبل ذلك.

وأشارت إلى أن النائب العام الاسرائيلي افيخاي مندلبليت ومفوض الشرطة روني الشيخ يتابعان بنفسيهما هذا التحقيق.

وتأتي هذه التحقيقات، بالتزامن مع توصية شرطة الاحتلال بتقديم سارة نتنياهو، للمحكمة بتهم التزوير والاحتيال وخيانة الأمانة واستخدام المال العام في القضية المعروفة باسم "مساكن نتنياهو".

يذكّر أنّ مراقب الدولة العبرية، كان نشر في الأسبوع الماضي، تقريرا حول سفر أفراد أسرة نتنياهو إلى خارج البلاد، بتمويل من هيئات عامة، ودولا أجنبية ورجال أعمال قبل نحو عقد، عندما كان نتنياهو يشغل منصب وزير المالية.

وأشارت تقارير نشرت خلال الأيام الماضية إلى أن من بين هؤلاء  رجل الأعمال الفرنسي ارنو ميمرون، الذي يصفه الاعلام الفرنسي والعالمي بـ "نصّاب القرن" بعد افتضاح أمر احتياله على بنوك فرنسا بمئات ملايين الدولارات والسيطرة على أسهم شركات فرنسية وغير فرنسية، وقيام ميمرون بتقديم تبرعات إلى نتنياهو خلال إحدى حملاته الانتخابية إضافة إلى تمويل سفريات لنتنياهو.

ــــــــــــــ

من سليم تاية
تحرير إيهاب العيسى

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.