فرنسا تدعو المجتمع الدولي إلى ايجاد حل لأزمة النازحين واللاجئين

دعت فرنسا، اليوم (الاثنين) المجتمع الدولي إلى ضرورة الالتزام بإيجاد حل لأزمة النازحين واللاجئين التي يشهدها العالم والذين فاق عددهم 65 مليون شخص في 2015.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الفرنسية رومان نادال بمناسبة "اليوم العالمي للاجئين" أن بلاده مستمرة في دعمها لمفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين، مشيرا إلى أنه  "لا غنى عن عملها نظرا لما أبدته من التزام ملحوظ في نشر فرق تابع لها في مختلف أنحاء العالم".

وأوضح نادال أن الجهود المبذولة تهدف إلى ايجاد حلول لتزايد أعداد اللاجئين والتي وصلت إلى أعلى مستوى لها منذ بداية عام 1990، مبينا أن طلبات اللجوء سجلت كذلك مستويات قياسية جديدة حيث بلغت في اوروبا وحدها 1.2 مليون طلب خلال عام 2015.

وشدد في هذا المجال على ضرورة أن يقوم المجتمع الدولي بمعالجة المشكلات السياسية واللوجستية والبشرية التي خلقتها أزمة اللاجئين، بالاضافة إلى اظهار دعمه وتضامنه معهم من خلال احترام القانون الدولي والأوروبي، وفق قوله.

يذكر أن "اليوم العالمي للاجئين" تم تخصيصه في 20 حزيران/ يونيو من كل عام، لاستعراض هموم وقضايا ومشاكل اللاجئين وتسليط الضوء على معاناتهم وبحث سبل تقديم المزيد من العون لهم وذلك برعاية المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة
 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.