44 % من النساء الفلسطينيات يسهمن في دخل الأسرة

أظهرت نتائج استطلاع متخصص حول مشاركة المرأة الفلسطينية في الحياة العامة، أن النساء يساهمن في توفير ما نسبته 44 في المائة من دخل الأسرة الفلسطينية، في حين تعتمد 13 في المائة من الأسر بشكل كامل على دخل النساء في المعيشة.

وبين الاستطلاع الذي نفذه معهد العالم العربي للبحوث والتنمية "أوراد"، أن النساء (العاملات والناشطات) يعتقدن بأنهن يواجهن صنوف التمييز في المجالات السياسية والاجتماعية والاقتصادية؛ فبرغم التحسّن في فرص النساء مقارنة مع ما كان الحال عليه خلال العقدين السابقين، إلا أن غالبية النساء يستشعرن التمييز ضدّهن في مجال العمل، كما أنهن يتعرّضن للعنف المنزلي.

وترى غالبية الفئة المستطلعة آراؤها من النساء، أن جهود الحكومة غير كافية لتحسين أوضاعهم، وأنهن لا يزلن بعيدات عن مواقع صنع القرار، كما أن غالبية العاملات منهن يعزفن عن المشاركة في الأحزاب السياسية والاتحادات والنقابات.

وبحسب نتائج الاستطلاع، فإن ما لا يقل عن 60 في المائة من النساء العاملات الفلسطينيات يشعرن بأن زملاءهن الذكور الأقل كفاءة يحصلون على فرص ومعاملة أفضل في المجال المهني، مقابل 40 في المائة صرّحن بعكس ذلك.

كما أن ثلث نساء الضفة لن يشاركن أو لم يقرّرن ذلك بعد، في عملية التصويت بالانتخابات المحلية القادمة.

وشاركت في هذا الاستطلاع 365 امرأة فلسطينية ناشطة في الحياة العامة (عاملات، باحثات عن عمل، طالبات وناشطات سياسيات ومجتمعيات)، في الضفة الغربية وقطاع غزة. 


ـــــــــــــــــــ

من يوسف فقيه
تحرير زينة الأخرس

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.