الإفتاء المصرية: الخيم الرمضانية "حلال" و"حرام" بحسب ما فيها

في شهر رمضان تنصب المطاعم والفنادق المصرية عشرات الخيم استعدادا لاستقبال الصائمين على الفطار أو السحور، وتشهد بعض هذه الخيم في المساء فقرات طرب وغناء، ويقبل عليها غالبا الاثرياء لارتفاع ثمن دخول الفرد.

وردًا على سؤال أحد متابعيها على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، أوضحت دار الإفتاء المصرية، اليوم الثلاثاء، أن إقامة الخيم الرمضانية "حلال" و"حرام" بحسب ما يجري فيها.

الإفتاء المصرية قالت عبر صفحتها الرسمية علي "فيس بوك"، أنه في حال أن عجت هذه الخيم الرمضانية "بالمفاسد والمنكرات والتبرج والاختلاط المثير للغرائز فهي حرام".

وقالت إن الحكم على الخيم الرمضانية يتحدد بما يقام فيها، فإن اشتملت على "ما ينفع الناس ويعود عليهم بالخير والفائدة أو كان فيها تعاون على البر والتقوى فهي حلال ولا بأس بها".

 

أوسمة الخبر

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.