اعتقال 17 فلسطينيًا على معبر بيت حانون في النصف الأول من 2016

أفادت مركز "أسرى فلسطين للدراسات" (مؤسسة حقوقية غير حكومية)، أن قوات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت 17 فلسطينيًا في النصف الأول من عام 2016، خلال اجتيازهم معبر بيت حانون "ايرز" (شمال قطاع غزة).

وأكد المركز الحقوقي في تقرير له اليوم الثلاثاء، أن قوات الاحتلال حوّلت المعبر الوحيد بين قطاع غزة والأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48 والضفة الغربية إلى "مصيدة" تختطف من خلالها أهالي غزة بمن فيهم المرضى، مستغلة حاجة المواطنين للعبور للعلاج أو التجارة من خلال المعبر.

وأوضح التقرير  الحقوقي أن الاعتقالات على معبر بيت حانون طالت خمسة مرضى؛ بينهم جريحان، وأربعة تجار يملكون تصاريح للتنقل، إضافة إلى طالبين، ومدير مؤسسة خيرية، ورياضييْن.

وطالب مركز أسرى فلسطين، المنظمات الدولية بالتدخل لمنع تحويل الاحتلال لغزة إلى سجن كبير، ومعابره إلى أماكن لاعتقال الفلسطينيين الذين يتنقلون عبرها، والتدخل من أجل الإفراج عن من تم اعتقالهم عبر معبر بيت حانون "دون تهمة".

وتعتقل سلطات الاحتلال في سجونها نحو سبعة آلاف أسير فلسطيني، بينهم 380 أسيرًا من قطاع غزة جلّهم من قدامى الأسرى وذوي الأحكام العالية.

ــــــــــــــ

من عبد الغني الشامي

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.