مخطط إسرائيلي لبناء 770 وحدة استيطانية جديدة

من أصل 1200 وحدة ستُبنى ما بين مستوطنة "جيلو" شمال القدس المحتلة وبلدة بيت جالا شمال غرب بيت لحم

أفاد موقع "واللا العبري" الإخباري، أن "لجنة التخطيط والبناء" التابعة لبلدية الاحتلال في القدس، أودعت مخططًا استيطانيًا جديدًا لبناء 770 وحدة استيطانية في مناطق ما بين مستوطنة "جيلو" (شمالي القدس) وبلدة بيت جالا (شمالي غرب بيت لحم "جنوب القدس").

وقال الموقع الإخباري العبري، اليوم الأحد، إن المخطط جزء من آخر يشمل بناء 1200 وحدة استيطانية في المنطقة ذاتها، مشيرًا إلى أن بلدية الاحتلال كانت قد أقرت بناء 15 ألف وحدة استيطانية جديدة ضمن مخطط استحداث مستوطنة جديدة.

ونقل الموقع عن  مئير ترجمان، مسؤول "لجنة التخطيط والبناء"، إنه يصب اهتمامه في "إبقاء الشباب الإسرائيليين في تلك المناطق، ويشجع كل خطة لإبقاء الشباب في القدس"، دون الإلتفات لما يحصل على المستوى السياسي.

وأضاف الموقع أن المخطط الاستيطاني الجديد، تمت المصادقة عليه في كانون أول/ ديسمبر 2015، وتم إيداعه الأسبوع الماضي للاعتراض عليه.

وذكرت منظمة "عيرعميم" (إسرائيلية غير حكومية مناهضة للاستيطان)، أن المخطط الاستيطاني يكشف كذب السلطات الإسرائيلية، بادعائها تجميد الاستيطان، وهي تواصل سياساتها بتنفيذ خطوات أحادية الجانب، "تبعد الإسرائيليين عن الأمن والسلام"، حسب قولها.

وكان رئيس مجلس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ووزير الأمن، قد قررا الشهر الماضي (حزيران/ يوينو) بناء 800 وحدة استيطانية في مستوطنة "معاليه أدوميم" والقدس المحتلة بزعم الرد على موجة الهجمات الفلسطينية.

وأدانت وزارة الخارجية الأمريكية هذه الخطوة، واعتبرتها جزء من عملية منهجية لاحتلال الأراضي الفلسطينية، وتوسيع المستوطنات وإقامة  البؤر الاستيطانية، التي تقوض بشكل جذري حل الدولتين.

ــــــــــــــ

من سليم تايه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.