مسؤولون أمريكيون وأوروبيون يلتقون الغنوشي ويؤكدون دعمهم للديمقراطية في تونس

أكد مسؤولون أمريكيون وأوروبيون انشغالهم بالتجربة الديمقراطية في تونس، وعزمهم على دعمها اقتصاديا وسياسي.

جاء ذلك خلال لقاءات لزعيم حركة "النهضة" الشيخ راشد الغنوشي، مع مساعد وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن والرئيس الأسبق للبرلمان الأوروبي ومبعوث رئيس ‫‏البرلمان الأوروبي الحالي إلى ‫‏تونس أنريكي بارون كريسبو.

ونقل الغنوشي في صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي، "الفايسبوك" اليوم الأحد، عن الرئيس الأسبق للبرلمان الأوروبي ومبعوث رئيس ‏البرلمان الأوروبي الحالي إلى ‫‏تونس، أنريكي بارون كريسبو، تقديره للتجربة التونسية في الانتقال الديمقراطي وإشادته بالإنجازات التي تحققت فيها مبديا استعداده التام لمساعدة تونس في تحقيق انتقالها الاقتصادي والاستجابة لمطالب شعبها في تحسين مستوى العيش.

وذكر ذات المصدر أن كريسبو أبلغ الشيخ راشد، نية البرلمان الأوروبي تنظيم - أسبوع تونس - عبر عدد من الفعاليات التي ستساهم في التعريف بنجاح التجربة الديمقراطية التونسية وإقناع الفاعلين الاقتصاديين بميزات الاستثمار في تونس.

وكان الغنوشي قد التقى أول أمس الجمعة مساعد وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكن بمناسبة زيارته إلى تونس في إطار جولة تشمل بلدان المغرب العربي.

وحسب الصفحة الرسمية لراشد الغنوشي على "الفايسبوك"، فقد أكد بلينكن على توجه بلاده لتعزيز التعاون مع تونس وخاصة في المجال الاقتصادي وتعزيزالاستثمار فيها.

وكان المسؤول الأمريكي، صرّح أن بلاده ستدعم حكومة الوحدة الوطنية. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.