شؤون اللاجئين: 51 ألف نازح يوميا على مستوى العالم

40 بالمائة من النازحين يوميا على مستوى العالم ينتمون للدول العربية

قال مدير المكتب الإقليمي بمفوضية شؤون اللاجئين (تابعة للأمم المتحدة)، أمين عوض، إن 40 بالمائة من النازحين يوميًا على مستوى العالم ينتمون للدول العربية؛ لا سيما سوريا والعراق.

وأفاد عوض أن ثمة نزوح لحوالي 51 ألف شخص يوميًا على مستوى العالم، مشيرًا إلى أن نسبة النزوح فاقت كل المعدلات، ووصلت إلى 65 مليون نازح في جميع أنحاء العالم، جراء الصراعات والنزاعات.

جاء ذلك خلال كلمة له اليوم الثلاثاء (2/8)، أمام الاجتماع الاستثنائي لعملية التشاور العربية الإقليمية حول الهجرة، والذي تنظمه جامعة الدول العربية، على مدى يومين.

وأوضح عوض (ويشغل أيضًا منصب المنسق الإقليمي للأزمة السورية والعراقية)، أن "المفوضية لديها خطة تشمل تدابير لتوفير الحماية والخدمات بالتعاون مع دول الاستضافة لهؤلاء اللاجئين، خاصة من دول الجوار".

وتعتبر مشكلة النازحين إحدى المصاعب التي تواجهها العاصمة العراقية بغداد، في ظل الأزمة الاقتصادية التي تعصف بالعراق، إذ تقدر المنظمات الدولية أن عددهم تجاوز 4 ملايين نازح يعيش أغلبهم أوضاعًا مأساوية منذ سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) على مناطقهم في يونيو/ حزيران 2014.

ويوجد أكثر من 2.7 مليون لاجئ سوري في تركيا، لجأوا إليها بعد اندلاع الصراع المستمر في سوريا منذ أكثر من خمس سنوات، فضلًا عن أعداد أقل في الأردن ولبنان ومصر، وعدة دول أوروبية.

وكشف تقرير رسمي مطلع حزيران/ يونيو​ الماضي، عن لجوء ونزوح أكثر من 65.3 مليون شخص من منازلهم خلال العام الماضي، بسبب الحروب والاضطهاد التي تشهدها العديد من المناطق حول العالم.

وأظهر تقرير المفوضية العليا للاجئين التابعة للأمم المتحدة (UNHCR)، أن 24 شخصًا في المتوسط ينزحون ويتركون منازلهم في كل دقيقة حول العالم، وهو رقم يفوق الأرقام المسجلة عام 2005 بأربعة أضعاف (6 أشخاص في الدقيقة).

وخلص التقرير إلى أن عدد سكان العالم يبلغ 7.4 مليار نسمة، "واحد في كل 113 شخصًا على المستوى العالمي في الوقت الحالي، إما يطلب اللجوء أو مشرد داخليًا أو لاجيء".

ــــــــــــــ

من خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.