الشبكة السورية: روسيا قتلت 2704 مدنيا منذ تدخلها في سوريا

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، إنها وثقت مقتل ألفين و704 مدنيين في سوريا بهجمات روسية؛ وذلك منذ بدء تدخلها نهاية أيلول/سبتمبر الماضي، وحتى مطلع الشهر الجاري.

وأضافت الشبكة في تقرير لها اليوم الثلاثاء، أنها سجلت مقتل 2704 مدنياً، بينهم 746 طفلاً، و514 سيدة وهي حصيلة الضحايا الذين قتلوا نتيجة هجمات نعتقد أنها روسية وذلك منذ تدخل القوات الروسية في 30 أيلول/سبتمبر 2015 وحتى 1 آب/أغسطس 2016.

وبيّن التقرير أن العدد الأكبر من الضحايا كان في محافظة حلب (شمال)، حيث بلغ عدد القتلى 1178، تلتها محافظة إدلب (شمال) بعدد 652 قتيلا، ثم دير الزور (شرق) بعدد 331 قتيلا، ثم حمص (وسط) بعدد 192 قتيلا.

وأكدت الشبكة في تقريرها أن "القوات الروسية خرقت بشكل لا يقبل التشكيك قرار مجلس الأمن رقم 2139، وقرار مجلس الأمن رقم 2254، وبيان وقف الأعمال العدائية 27 فبراير/شباط 2016، في أبشع صورة ممكنة، وبشكل رئيسي جريمة القتل العمد، وهي المادة الثامن من قانون روما الأساسي، ما يُشكل جرائم حرب". 

ومنذ منتصف مارس/آذار 2011، تطالب المعارضة السورية بإنهاء أكثر من 45 عاماً من حكم عائلة بشار الأسد، وإقامة دولة ديمقراطية يتم فيها تداول السلطة، غير أن النظام السوري اعتمد الخيار العسكري لوقف الاحتجاجات؛ ما دفع سوريا إلى دوامة من العنف، ومعارك دموية بين قوات النظام والمعارضة، قبل أن تنضم قوى خارجية مثل روسيا وإيران وحزب الله و"داعش" و"جبهة النصرة" (غيرت اسمها حديثا إلى جبهة فتح الشام) وغيرها في ذلك الصراع. 

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.