عزام الأحمد: نجاح الانتخابات المحلية عامل مساعد على إنهاء الانقسام الفلسطيني

أكد عضو اللجنة المركزية في حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" عزام الأحمد، أن "إجراء الانتخابات المحلية في الضفة والقطاع خطوة إيجابية من شأنها أن تفتح الباب لتجاوز مأزق الانقسام الفلسطيني".

وأوضح الأحمد في تصريحات خاصة لـ "قدس برس"، "الاستعدادات الجارية للانتخابات المحلية في الأراضي الفلسطينية حتى الآن إيجابية"، على الرغم من الاخطاء التي قال بأن "حماس ارتكبتها في قطاع غزة".

وأضاف: "إذا تمت الانتخابات المحلية في غزة والضفة بنجاح وبشفافية فإن ذلك سيخلق أجواء مريحة للتفكير في إجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية حتى في ظل الانقسام".

وأعرب الأحمد عن أمله في أن تفتح الانتخابات المحلية الطريق للذهاب إلى إيجاد حل لمأزق الانقسام.

وعما إذا كانت لقاءات الدوحة بين حركتي "فتح" و"حماس" حول المصالحة قد انتهت إلى الفشل، قال الأحمد: "لقد اتفقنا على موعد جديد للقاء وكنا في طريقنا إلى الدوحة، لكن تم إبلاغنا بتأجيل الموعد نتيجة سفر قيادة حماس إلى تركيا، ومازلنا إلى حد الآن بانتظار تحديد موعد جديد لاتمام اللقاءات"، على حد تعبيره.

يذكر أن الفصائل الفلسطينية، بدأت رسميا الأربعاء الماضي 17  آب (أغسطس) الجاري، تسجيل مرشحيها للانتخابات المحلية، المقررة في تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، في أول عملية انتخابية تخوضها حركتا "فتح" و"حماس" منذ سنوات، بعد أن وافقت "حماس" على خوض الانتخابات، وسمحت بإجرائها في قطاع غزة.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.