ارتفاع ضحايا زلزال إيطاليا إلى 278 قتيلاً

القضاء الايطالي يحقق في إنهيار مبان يفترض مقاومتها للزلزال

أعلنت "هيئة الدفاع المدني" الايطالية، ارتفاع عدد ضحايا الزلزال الذي ضرب مدينة "أماتريتشه" أمس الأول الأربعاء، وسط البلاد، إلى 278 قتيلاً. 

وأضافت الهيئة، في بيان، مساء الجمعة، أنّه لا تزال أعمال إزالة الأنقاض في المناطق المنكوبة جارية، بالتعاون مع فرق المتطوعين، وسط ترجيحات بارتفاع حصيلة الضحايا؛ بسبب وجود عدد كبير من المفقودين. 

وكانت إدارة الرصد الجيولوجي، قد أفادت أمس الخميس، أنه تم تسجيل أكثر من 900 هزة ارتدادية في المناطق الوسطى من البلاد، منذ زلزال الأربعاء، وحتى صباح الجمعة.

وعقدت الحكومة الإيطالية برئاسة "ماتيو رينزي" اجتماعاً طارئاً الخميس، لبحث التدابير الواجب اتخاذها، فيما أعلن رينزي أن اليوم السبت، يوم حداد على أرواح ضحايا الزلزال. 

وفي السياق ذاته، أعلنت النيابة العامة في محافظة "رييتي"، التابعة لمقاطعة لاتسيو، فتح ملف تحقيق قضائي لتسليط الضوء على انهيار مبان جرى ترميمها مؤخرا ويفترض مقاومتها للزلزال، مثل مدرسة في "أماتريتشي"، البلدة الأكثر تضررا.

وكشف عمدة البلدة، التي شهدت مقتل 207 شخصا من مجموع ضحايا الزلزال، التي طالت مقاطعات لاتسيو ماركي وأومبريا، في وسط البلاد، أنه لم يتبق حتى مبنى واحد قابل للترميم في مركز المدينة التاريخي، الذي يعود للقرون الوسطى.

وقال سيرجو بيروتسي في تصريح للصحافيين "ما عدا كنيسة سان فرانشيسكو الرومانية، لم يتبق أي مبنى آخر". وأضاف "سوف نعيد البناء في نفس المكان، يا حبّذا مع المحافظة على نفس الطراز وعلى نفس الجمالية".

أوسمة الخبر ايطاليا روما زلزال

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.