محكمة أمريكية تلغي قرارا بتغريم السلطة الفلسطينية بـ 655 مليون دولار

تبنت محكمة الاستئناف الأمريكية، اعتراض السلطة الفلسطينية على قرار المحكمة الفدرالية في شباط/ فبراير 2015، والتي ألزمتها بدفع 655 مليون دولار كـ "تعويض" لعائلات المدنيين الأمريكيين الذين تزعم "إسرائيل" أنهم قتلوا خلال عمليات فلسطينية  خلال الانتفاضة الثانية، بادرت إليها السلطة.

وقالت صحيفة "هآرتس" العبرية الصادرة اليوم الخميس، إن محكمة الاستئناف الاتحادية في مانهاتن، بررت بأنه لا توجد للمحكمة سلطة قضائية على المتهمين (السلطة الفلسطينية).

وكانت الحكومة الأمريكية، قد انتقدت قرار المحكمة السابق بتغريم السلطة الفلسطينية، وحذرت من  أن هذا الحكم سيؤدي إلى تقويض الاستقرار الاقتصادي للسلطة الفلسطينية، وإلى انهيارها.

من جانبها، نددت المحامية نيتسانا درشان لايتنر، رئيسة منظمة "شورات هدين" التي قدمت الدعوى بالحكم، متابعة: "هذا هو الوقت المناسب لكي يقف الكونغرس الأمريكي ووزارة الخارجية إلى جانب ضحايا الإرهاب الأمريكيين بشكل يضمن التعويضات من السلطة ومنظمة التحرير الفلسطينيتين".

ــــــــــــــــــ

من سليم تايه

تحرير خلدون مظلوم

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.