السودان.. الحزب الحاكم يطرح مبادرة جديدة لفك جمود التفاوض مع "الحركة الشعبية"

أعلن المكتب القيادي لحزب "المؤتمر الوطني" الحاكم في السودان عن طرحه مبادرة جديدة لفك جمود عملية التفاوض مع الحركة الشعبية قطاع الشمال تقضي بموافقته على تشكيل لجنة من الامم المتحدة والاتحاد الافريقي ومن الطرفين لازالة العوائق وايصال المساعدات الانسانية.

وعبر "الوطني"، في بلاغ صحفي نشرته "وكالة الأنباء السودانية" (رسمية) اليوم الخميس، عن رفضه بقوة ان يستخدم الشأن الانساني لاغراض سياسية مثل ما تفعل الحركة الشعبية الان.

وجدد استعداد الحكومة للتوقيع على اتفاق وقف العدائيات وايصال المساعدات الانسانية والمضي بقوة في مسيرة السلام واتاحة الفرصة للاجتماع التمهيدي الذي سيتم بين لجنة (7+7) والمجموعات التي وقعت على خارطة الطريق.

واكد الوطني على نجاح الحوار الوطني كاكبر مشروع سياسي مطروح على الساحة السياسية بالبلاد الان بما احدثه من حراك واسع على المستويين الداخلي والخارجي.

واعلن المكتب عن ترتيبات لتنظيم لقاء جامع يحضره رئيس البلاد لتسليم توصيات ومخرجات الحوار المجتمعي في 26 من الشهر الجاري.

وجدد "الوطني" حرصه على اشراك كل القوى الوطنية في المؤتمر العام للحوار المقرر في العاشر من تشرين أول (اكتوبر) المقبل.

وقال نائب رئيس الحزب المهندس ابراهيم محمود في تصريحات له اليوم: "ان المكتب شدد على ضرورة استمرار المساعي والجهود والاتصالات من اجل اقناع اكبر قدر من القوى الوطنية وجذبها للمشاركة في المؤتمر العام للحوار المقرر في 10 من تشرين أول (اكتوبر) المقبل من اجل توحيد اهل السودان ولخلق الاستقرار السياسي المطلوب في البلاد".

وأشار محمود إلى أن المكتب القيادي "للوطني" جدد رفضه القاطع لاي شروط مسبقة او عقبات توضع في طريق التوصل لاتفاق حول وقف العدائيات ووقف اطلاق النار وتوصيل المساعدات الانسانية عبر الحدود والبوابات السودانية، واعلن في هذا الصدد رفضه بشدة للشروط المسبقة التي وضعتها "الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال"، على حد تعبيره.

يذكر أن "الحركة الشعبية ـ قطاع الشمال"، تطالب بإجراءات لتهيئة المناخ للحوار "لها جناحان وهما ما تسمبه بـ "مخاطبة القضية الإنسانية ووقف الحرب والحريات"، وترى بإدخال المساعدات إلى المنطقتين (جنوب كردفان والنيل الأزرق) عبر الحدود، وهو ما ترفضه الخرطوم.

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.