الاحتلال يُمدد اعتقال منفّذ عملية الطعن في "باب الساهرة"

مدّدت محكمة "الصلح" التابعة لسلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، اعتقال منفّذ عملية الطعن في "باب الساهرة" وسط مدينة القدس المحتلة، أيمن الكرد (20 عامًا) حتى شهر تشرين أول/ أكتوبر القادم.

وذكر محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين، محمد محمود، أن جلسة غيابية عقدت لموكله الشاب الكرد، في محكمة الصلح الإسرائيلية، حيث تم تمديد اعتقاله حتى الخامس من شهر تشرين أول/ أكتوبر القادم.

وأضاف أن الكرد ما زال يرقد في مشفى "هداسا عين كارم" الإسرائيلية، حيث أصيب بشلل نصفي جراء إطلاق النار عليه عقب تنفيذه عملية طعن في القدس، لافتًا النظر إلى أنه تمكن مؤخرًا من مقابلته والحديث معه.

وكان الشاب الكرد قد نفّذ عملية طعن أمام باب الساهرة في القدس، أسفرت عن إصابة شرطيّين إسرائيليّيْن، إصابة أحدهما خطيرة، قبل أن يُصاب هو بجروح حرجة بعد إطلاق النار عليه، في الـ19 من شهر أيلول/ سبتمبر الحالي.

وعقب تنفيذ العملة، شدّدت شرطة الاحتلال من إجراءاتها وتعزيزاتها في مدينة القدس، ونشرت العديد من كاميرات المراقبة، كما أصدر ما يسمّى بـ "قائد القدس" الإسرائيلي، يهورام هليفي، قرارًا يقضي بإغلاق المحال التجارية في شارع "السلطان سليمان" في اليوم ذاته، وذلك لمراجعة كافة تفاصيل عملية الطعن.

______

من فاطمة أبو سبيتان

تحرير محمود قديح

أخبار متعلقة

شاركنا برأيك

تابعنا على الشبكات الإجتماعية

وكالة “قدس برس” للأنباء، شركة محدودة، مقرها الرئيس في بريطانيا ولها مكاتب إقليمية وفروع ومراسلون في أرجاء العالم. والوكالة هيئة مستقلة تأسست في الأول من حزيران (يونيو) 1992 وهدفها تقديم الخدمات الإعلامية متعددة الأوجه.